ناصــرى الدقهليــه
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
ناصــرى الدقهليــه

ثقافـــــى إجتماعـــــى فنـــــى رياضـــــى فضائـــــى
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
ليالى لخدمات الدش و الكمبيوتر دكرنس دقهليه ت 0105303592
الناصريه ثوره لا تهدأ و مبادئها لا تموت
<< إننى أؤمن إمانا قاطعا أنه سوف يخرج من صفوف هذا الشعب أبطال مجهولون يشعرون بالحريه و يقدسون العزه و يؤمنون بالكرامه>>جمال عبد الناصر

مرحبا بالاعضاء الجدد


شاطر | 
 

 1967 هذيمه عاديه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ليالى
ناصرى أصيل
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 893
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 13/09/2008
العمل/الترفيه : مديـــر المنتـــدى
نقاط : 2027

مُساهمةموضوع: 1967 هذيمه عاديه   الإثنين 01 يونيو 2009, 1:32 pm

.. هزيمة عادية

بقلم أحمد المسلمانى ١/ ٦/ ٢٠٠٩


دعوت فى السابق إلى تأسيس حركة المؤرخين الجدد فى مصر.. وهنا أواصل.
■ إن أكبر هزيمة ألحقتها إسرائيل ببلادنا هى ترسيخ الاعتقاد بأن هزيمة ١٩٦٧ كانت أسطورية، وأنها هزيمة لا سابق لها فى تاريخ الحروب ولا سير الشعوب، وأن إسرائيل الكبرى سحقت مصر الصغرى فى أيام.
لقد بذلت إسرائيل نصف الجهد فى تأكيد الأسطورة، أما نصف الجهد الآخر فقد تكفل به عدد وفير من المصريين.. بعضهم كان معادياً للثورة، وبعضهم كان معادياً للرئيس، وبعضهم كان معادياً للمشير، وبعضهم لم يكن معادياً لأحد، ولكنه انهار تحت وطأة ما يرى.
وقد تكفل الجهدان معاً: جهد إسرائيل واجتهاد مثقفينا بفقدان الثقة فى كل شىء: فى الوطن والجيش والشعب، فى كل ما يسمع ويقرأ ويتابع.. أصبحت كل نزعة وطنية ضرباً من البلاغة، وكل جرأة وطنية فاصلاً من الخطابة، وكل رؤية وطنية تحاصرها كل نهايات المؤامرة.
■ وبعد مرور عقود على هزيمة ١٩٦٧، لاتزال الصحافة المصرية تنهل رؤيتها للوضع فى مصر ومستقبل السلطة فى القاهرة وخريطة التوتر والضعف فى بلادنا من الصحافة الإسرائيلية التى باتت مصدراً يومياً لمعرفة المصريين!
■ لقد بذل بعض مثقفينا كل الجهد ليؤكدوا لشعبنا أن ٥ يونيو ١٩٦٧ هى آخر الحروب، وأنه لا قيامة بعدها، وأن كل المحاولات التالية لها كانت جهوداً ناقصة واستعراضات محدودة!
وهكذا صاغت إسرائيل أسطورتها فى سحق مصر والمصريين فى ١٩٦٧، ثم واصلت الصحافة والسياسة هنا ما بدأته إسرائيل.. وكلما نسيت إسرائيل قام البعض هنا بتذكريها بالأسطورة، وكلما تراخت إسرائيل فى وصف جيشها العادى، كان هناك من يواصلون الوصف لجيشها الذى لا يقهر ومخابراتها التى لا تهزم.. نجحت إسرائيل فيما أرادت.. أطلقت الأسطورة وسلمتها لمن أخلصوا للخرافة وأحسنوا الاستخدام.
■ ولأننى من جيل يقدم الوطنية على الأيديولوجيا، ويقدم الأدوار على الأبطال، ويضع المعرفة فوق الأساطير، أجدنى اليوم - وبعد ٤٢ سنة من هزيمة ١٩٦٧ - أرى فيما جرى، هزيمة عادية.
إلى الإثنين المقبل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
1967 هذيمه عاديه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ناصــرى الدقهليــه :: منتــديات نـــاصرى الدقهليه :: المنتديات الرئيسيه :: منتدى أخبار الدقهليه :: قسم الأخبار السياسيه-
انتقل الى: